ملتقى قبيلة الســــويدان في الوطن العربي بعيون قطرية
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 سالفة لـ (ال سويدان قحطان مع عتيبة ) و ( سالفة لأحد رجال يام )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سويداني



المساهمات : 3
تاريخ التسجيل : 07/10/2008

مُساهمةموضوع: سالفة لـ (ال سويدان قحطان مع عتيبة ) و ( سالفة لأحد رجال يام )   الثلاثاء أكتوبر 07, 2008 5:46 pm

آل سويدان قحطان- عتيبة


من المعروف أن القبائل بالجزيرة كانت تغزي بعضها الى أن من الله على هذه البلاد
بحكومتنا االرشيدة والتي عمدت الى نزع العادات الجاهليه فنشرت العلم وساد العدل
في جميع انجاء البلاد سالفتي اليوم سوف تكون عن ال سويدان وعتيبة :
غزة قبيلة عتيبه آل سويدان فأغتنموا الأبل منهم الا أن آل سويدان رجال مشهورين
بشجاعه والفروسيــه وقوة البأس ويوم أنه جاءهم الخير ركبوا خيولهم ولحقوا بالعدوا
فأستردوا الأبل من عتيبه وظلوا يطاردوهم حتــى شتتوا شملهم وولى كل فرد من عتيبه
هاربا تاركن رفاقه وكان عقيدهم يسمى صاهد عندما رأى بان قحطان تمكنوا منهم هرب
مع رفيق لـــه اسمه حامد الحصان الشيباني وكان حامد رجل ضعيف وقد اتعبه الفرار
من فرسان قحطان الا أن صاهد قام يشجع رفيقه ويسانده في المشي ويقول بعض الاشعار
التي تثير الهمم في النفوس حتى تقوى عزيمـة صاحبه ويزداد نشاطا:

يالقرم وشعلم لا ضحكه ولا هرجه= أمشي معك يالسنا في كاني الحالي
مايستوي النوم للي يقطع الفرجه= الي جاء عوص الانظاء بالخلا الخالي
عطني عليهن سوالف زينه الهرجه= حتى يطير العماس وينسمح بالي
الا أن حامد الشيباني قد قطعه الظمأ لأن المدة التي قضاها هو وصاهد أربعة أيام وهما يسيران
على الأقدام بدون ماء فوقع على الارض ولم يعد يستطيع من التعب والضمأ وانقطع بــه الجهد
وذلـك لما لا قوه مـــن فرسان قحطان ومــن فرارهم منهم فذهب رفيقه صاهــد يبحث عــن مكان ماء
فوجد بئر ماء فشرب منها وارتد قواه واخذ عمامته وادخلها في وسط الماء في البئر ثم حملها بيده
وراح يركض حتى وصل خويه الشيـــباني واذا هو بأخر رمق فأخذ يعصر عمامته في حلق الشيباني
الناشف شيئا فشيأ حتى استرد جهده وقوته
ووعيه ويوم أنه تنشط خذاه صاهد الى البئر وارتووا منها وعادوا
هذا مافعلوه ال سويدان قحطان اعوال الشائب.

والسلام عليكم
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

اليامي


أحد إفراد قبيلة السلوم أسمه أحمد من يام رجل طاعن في السن وبدوي نقال عود حل في احد الأماكن
من بادية بلاد يام وكان ربعه يجونه من وقت إلى أخر يتعللون عنده ويسيولفون وكأن لسان حالهم يقول :


شبوا لنا النار وادعوا بالمعاميل = سووا لنا دله تبعد خوى الرأس
ولما يأتوا تصبح النار شابه والجمر كليل والقهوة فايحه وصوت النجر يشدوا من وقت إلى أخر والحلال
أسفل منهم يرعى والإبل من حواليهم ووايت الدهاتسون واقف وممتد منه لي إلى الأحواض ليشرب منه
الحلال .وأستمر به الحال فترة من الزمن وكان من حرصه ومحبته للمسير والضيف كان لما يأتي وقت
العصر قام وشب النار وصلح القهوة وقام يغني وينادي أولاده هاتوا لنا الحطب هاتوا الماء أفعلوا كذا
على شأن الي يمر يسمعه فيجي يتقهوا ويسولف معه وكأن لسان حاله يقول ما قاله الشاعر

أمل الوجار وخلوا الباب مفتـوح = خوف المسير يستحي ما ينادي
يانمر مافي صكة الباب مصلوح = ولا هي بلنا يامضــنة فـــؤادي
ولكثر الخيرات وانشغال الناس بأنفسهم ولظروف الحياة انقطعوا الناس عنه وما عاد سير عليه أحد
من ربعه وأقرباه فضاق صدره وطال عليه الوقت فأرسل هذه الأبيات إلى ولد له موظف خارج
منطقة بلاد يام ويقول فيها:

ياحمد عــــــــودك تحطـم تحطام اليتيم = شاف سلم الناس قصـــر وجاء فيها حفاه
ياحمد من لامنــــي لي غدا حالي سقيم = الجماعه قصروا الرجل والوصل قطعوه
ياحمد حتى القـــــريب غدا كنه خصيم = مادرا أن العد تقصـــر حبالــــه من جباه
ياحمد وقتي تغـــير وجـــــوي فيه غيم = والله اللي راح وقــــت المعزه والطـــراه
مايعرف ان الوقت اختلف كون الحليم = والمغفل ما يمــــيز صـــــوابه من خطاه
فرد عليه أولده بالأبيات التالية :-

الجواب اللـــي قريتــه وأنا فكـري سليم = واشتـــــعل هاجوس فكري على كم قناه
وصلني من شايب في معانيـــــها حكيم = عارف وموضــح كل هـــــــرج ومعناه
كان تشكي يايبـــه من عنى وقت يضيم = في الزمن اليوم ما عرف طيبه من رداه
وكان تشكي من رفيــق قصوره مستديم = خله يمشي في مســــيره ولا تبحث خفاه
ما ينزل قـــدر قــــوم يردون الوسيــــم = كون مثبـــور قصــــــــير من العليا مداه
صبرك كما صبر الشيــــخ يعقوب قديم = يوم عمي وشاف وابصر بعد رؤية مداه
وأنت دكتور وشــــروال في الدنيا فهيم = والهلامــــــه لايهمك جعل تقصر خطاه
والبشر مثل الزراعــه يجي فيها صميم = يفرح الزراع بشـــــوفه ويزعل لي جناه
واحلـــف بالله واقــــول والله العظيــــم = انك رأس المال دمنــــا على قيــد الحياه
واعتبرني سيف هند معك حده صــريم = تمشعه ياعــــود ولاتــــرده فـــــي خباهــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
سالفة لـ (ال سويدان قحطان مع عتيبة ) و ( سالفة لأحد رجال يام )
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الســـويدان Alswaidan :: روايات تاريخية عن السويدان-
انتقل الى: